دبلوماسيو ايران المختطفون بلبنان احياء وفي اسر الكيان الصهيوني

23 May 2016 ساعة 13:24

اعلن وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة الايرانية العميد حسين دهقان ان الدبلوماسيين الايرانيين الاربعة المختطفين في لبنان لازالوا احياء وانهم اسرى في سجون الكيان الصهيوني.


واضاف وزير الدفاع في تصريح لوكالة "الدفاع المقدس" اليوم الاثنين "اننا نعتقد بان هؤلاء الدبلوماسيين لازالوا على قيد الحياة وانهم اسرى لدى الكيان الصهيوني. هنالك وثائق تدل على هذا الامر. نحمل الكيان الصهيوني مسؤولية الحفاظ على حياة وسلامة هؤلاء الدبلوماسيين. كما اننا نتابع هذا الموضوع عبر القنوات القانونية والسياسية".

وتم اختطاف الوفد الدبلوماسي الايراني وهم القائم بأعمال السفارة الايرانية في بيروت محسن موسوي والملحق العسكري أحمد متوسليان والموظف في السفارة تقي رستكار مقدم، والمصور الصحافي في وكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء كاظم أخوان، عندما كانوا عائدين بسيارتهم الدبلوماسية إلى مقر السفارة الإيرانية في بيروت عام ۱۹۸۲ حيث تم اعتراضهم عند حاجز تابع لحزب الكتائب المتعاون مع كيان الاحتلال بقيادة سمير جعجع واحتجازهم ومن ثم تسليمهم إلى الكيان الصهيوني وفق انباء رسمية وغير رسمية .

وكان جعجع قد اعترف لاول مرة عام ۲۰۰۸ بان الدبلوماسيين الايرانيين تم اختطافهم على حاجز "بربارة" ولكنه زعم بانه تم قتلهم في مكان مجهول.

يشار الى ان الحكومة اللبنانية شكلت لجنة لتقصي الحقائق للكشف عن ملابسات هذه العملية الارهابية الا انها لم تتوصل الى نتائج واضحة . هذا فيما يعتقد الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله والكثير من الشخصيات اللبنانية بان جعجع وحزب الكتائب هما المسؤولان عن اختطاف الوفد الدبلوماسي الايراني ويطالبون بالكشف عن ملابسات الحادث.
وكان السيد حسن نصر الله قد قال حول الدبلوماسيين الايرانيين : "هنالك مؤشرات تشير الى ان الدبلوماسيين الايرانيين في سجون الكيان الصهيوني. كيان الاحتلال ادعى في تقريره ان الدبلوماسيين الايرانيين تم اختطافهم من قبل قوات حزب الكتائب ومن ثم تم قتلهم ودفنهم في مكان مجهول. لكن الكيان الصهيوني عدونا ولا يمكننا الوثوق بتقاريره. كما ان الصهاينة نفوا سابقا وجود بعض الاشخاص في سجونهم وتبين في وقت لاحق انهم اسرى في سجون هذا الكيان.


رمز الوثيقة: 95854

رابط المقال: http://siasatrooz.ir/vdcc04qo.2bqpp8aca2.html

سياسة روز
  http://siasatrooz.ir