السعودية و سيناريو الإدارة الأمريكية ضد إيران

21 Oct 2011 ساعة 16:23

بعد ما إنتشر خبر إغتيال السفير السعودي في الولايات المتحدة قام السعوديون مباشرة بالتحرك ليواكبوا الدول معهم ضد إيران حيث لحد الأن قامت الجامعة العربية بإتخاذ موقف إستنكار كما و إن مجلس التعاون لدول الخليج العربية إتخذ نفس الموقف؛ وجاء إتخاذ هذه المواقف في وقت كان المراقبون السياسيون والمحللين يعتقدون بأن السيناريو الذي قامت بطرحه الولايات المتحدة لم يكن محترفا مما أدی إلی التشكيك فيه بشكل كبير في الأوساط الدولية.


هذاو إعتبر "كينث كاتزمن" المتخصص بشؤون الشرق الأوسط في مركز أبحاث الكونغرس لدی حوار مع فارين بالسي إن هناك يوجد الكثير من الأسئلة فيما يتعلق بالسيناريو الذي كشفت عنه الولايات المتحدة مؤخرا حيث قال إنه رغم السنين التي مضاها في دارسة أوضاع إيران لكنه يشكك كثيرا في السيناريو المطروحة.
بدورها كشفت صحيفة «واشنطن بوست» الامريكية بعنوان «لغز المؤامرة الإيرانية» : "ان المسؤولين في البيت الأبيض لم يصدقوا للوهلة الأولى ما ورد في تقرير أحد المخبرين بشأن التخطيط لاغتيال السفير السعودي لدى واشنطن ، إذ شغلهم السؤال نفسه الذي شغل الجميع ، وهو أنه إذا خطط النظام الايراني لمثل هذه العملية الدقيقة ، فلماذا كلفوا منصور أرباب سيار - الإيراني الأمريكي الذي عمل سابقاً كتاجر سيارات مستعملة - بتفيذ المهمة وجماعة قتلة ينتمون لعصابة مخدرات مكسيكية؟" .
وأضافت الصحيفة ، ان مثل هذا المخطط الأخرق لا يعد واقعياً بالمرة ، ولكن المسؤولين في البيت الأبيض ووزارة العدل على مدار أشهر كانوا مقتنعين بأن هذه الخطة حقيقية ، بسبب قيام وكالة الاستخبارات الأمريكية وغيرها من أجهزة الاستخبارات بجمع تلفيقات تدعم هذه المزاعم .
وتساءلت الصحيفة عن اللغز الذي يكمن في سبب قيام الإيرانيين بعملية محفوفة بالمخاطر ، وفي استئجارهم لعناصرغير كفء لتنفيذها في حال صحت المزاعم .
من جانبها كتبت صحيفة نيويورك تايمز عن سيناريو إغتيال السفير السعودي بقلم الكاتب "روبرت مك كي" بأن السيناريو المطروح يشبه الأفلام الضخمة من الدرجة الثانية بحيث فور الكشف عنه شكك الكثير من الخبراء في شؤون المنطقة فيه.
هذا و كتبت مجلة فارين بالسي بقلم "إستفن وولت" بأن الإدارة الأمريكية أصبحت عند خطر الوقوع في خطأ فادح كما إرتكبه كالين باول في التقرير الذي قدمه لمجلس الأمن عن أسلحة الدمار الشامل في العراق، وينبغي علی الإدارة الأمريكية أن تقدم أدلة مقبولة لكي لاتنهزم فيما إدعته بشأن وقوف إيران وراء إغتيال السفير السعودي في واشنطن.
وتسائل وولت إن الإدارة الأمريكية تبحث عن ماذا بطرح هذا السيناريو؟ هل تريد إنحراف الرأي العام عن القضايا الإقتصادية التي تعاني منها وكذلك الربيع العربي و الدبلوماسية المهزومة لحلول السلام بين إسرائيل و الأعراب؟ أم يرتبط السيناريو بالإنتخابات الرئاسية القادمة في الولايات المتحدة؟ 

تعريب: محمد امين بني تميم


رمز الوثيقة: 68890

رابط المقال: http://siasatrooz.ir/vdccx4qe.2bq4o8aca2.html

سياسة روز
  http://siasatrooz.ir