أصداء خطاب قائد الثورة في وسائل الإعلام العالمية

3 Oct 2011 ساعة 17:47

مترجم : محمد امين بني‌تميم

كان لخطاب قائد الثورة في المؤتمر الدولي الخامس لدعم الانتفاضة الفلسطينية أصداء واسعة في الأوساط العالمية بما فيها وسائل الإعلام العالمية حيث تناقلت مختلف وسائل الإعلام العالمية كلمة القائد عبر تقارير خاصة.


وأفادت سياست روز أن وكالة أنباء اسوشيتدبرس الأمريكية كانت في مقدمة وسائل الإعلام العالمية لتغطية كلمة القائد حيث الكثير من وسائل الإعلام العالمية تناولت نبأ المؤتمر و خطاب القائد نقلا عن وكالة اسوشيتدبرس بما فيها «abc news» و«MSNBC» و«Guardian» و«THE SEATTLE TIMES» و«Boston» وما إلی غيرذلك، حيث ذكرت وكالة أنباء اسوشيتدبرس«إعتبر المرشد الأعلی في إيران إن ماتقدمت به السلطة الفلسطينية من طلب الإعتراف بدولة فلسطين في الأمم المتحدة هو مشروع سيباء بالفشل، رافضا مشروع تقسيم فلسطين إلی دولتين».
وأضافت اسوشيتدبرس مشيرة إلی كلمة قائد الثورة بأن ينبغي علی الفلسطينيين أن لايتوقفوا عند حدود عام ۱۹۶۷ لأن کل فلسطين لکل الشعب الفلسطيني، مؤكدة إن (آية الله) خامنئي تارة أخری عبر عن إسرائيل بـ«الغدة السرطانية» التي يجب إستئصالها و كتبت عن لسانه:«إن دعوانا هي تحرير فلسطين و ليس تحرير جزء من فلسطين. وفلسطين هي من النهر إلى البحر».
من جانب آخر أفادت قناة (CBS) الأخبارية الأمريكية نقلا عن وكالة اسوشيتدبرس بأن المرشد الأعلی في إيران إعتبر المقاومة هي الخيار الوحيد لدی الفلسطينيين و ينبغي علی الفلسطينيين أن يحافظوا عليها مهما كان الثمن إلی أن تتحرر فلسطين و تباد إسرائيل، وأضافت:«إن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس وحركة فتح يبحثون عن طريق حل يقام علی أساس «الحوار»، في حال إن حماس أدت يمين كي تبيد إسرائيل».
إلی ذلك ذكرت صحيفة هآرتص الصهيونية بأن المرشد الأعلی الإيراني صرح:«بأننا لانريد رمي اليهود المهاجرين في البحر، ولاطبعاً تحکيم منظمة الأمم المتحدة، بل نقترح إجراء استفتاء للشعب الفلسطيني» وأضافت مشيرة إلی لقاء أحد قادة حماس مع قائد الثورة خلال العام الماضي وكتبت إن المرشد الأعلی الإيراني قال لأحد قادة حماس:«إن دعم الغرب من إسرائيل ليس له أي ثمر؛ لأن إسرائيل تباد عن قريب إن شاء الله».
بدورها أشارت صحيفة جروزاليم بوست الصهيونية إلی مشاركة وفود أكثر من ۵۰ بلد في المؤتمر الدولي الخامس لدعم الإنتفاضة الفلسطينية و صرحت عن لسان قائد الثورة:«إن (آية الله) خامنئي رفض حل الدولتين في مؤتمر الإنتفاضة».
من جانبها تناولت صحيفة يديعوت آحارونوت كلمة القائد في المؤتمر وذكرت إن المرشد الأعلی الإيراني أكد علی مواقفه إزاء الإستفتاء في فلسطين و كذلك ضرورة الحفاظ علی المقاومة في وجه إسرائيل.
وفي السياق أفادت وكالة الأنباء الفرنسية في تقرير تناول خطاب قائد الثورة مؤكدة علی مواقف الجمهورية الإسلامية الإيرانية إزاء حل قضية فلسطين عبر الإستفتاء بمشاركة كل الفلسطينيين مصرحة بأن:«رفض آية الله خامنئي، المرشد الأعلی في إيران يوم السبت كل مشروع يهدف إلی تقسيم فلسطين» وأضافت عن لسان قائد الثورة أي مشروع يهدف إلی تقسيم فلسطين مرفوض بالمرة، لأن مشروع الدولتين ليس إلا الإستسلام لإرادة الصهاينة ، أي الإعتراف للدولة الصهيونية بالأرض الفلسطينية؛ وإن الشعب الفلسطيني كما فعل في غزة سوف يتولی إدارة شؤونه بنفسه عن طريق حكومته المنتخبة في أي جزء من تراب فلسطين يتم تحريره.


رمز الوثيقة: 68451

رابط المقال: http://siasatrooz.ir/vdcfyjdv.w6dctaikiw.html

سياسة روز
  http://siasatrooz.ir