العوا: الشيعة أغلبية بالبحرين وندعم ثورتهم

30 Oct 2011 ساعة 14:08

رفض الدكتور محمد سليم العوا، المفكر الإسلامي البارز والمرشح المحتمل للرئاسة المصرية تسمية الشيعة بالروافض، مؤكداً دعمه للثورة البحرينية.


وقال الدكتور العوا في مقطع فيديو بث على شبكة الانترنت، عند إجابته على سؤال عن وجود أصابع شيعية حول أحداث البحرين، أن في البحرين سنة وشيعة، وإذا ظلم احد في بلده فمن حقه أن يقوم بثورة مشروعة.
وأضاف ان الثورة على القوى الظالمة حق مشروع في كل الأديان السماوية، مؤكداً أن العالم المصري محمد طه بدوي أصدر له كتاب يدعم فيه الثورة ضد الأنظمة الظالمة.
وأكد المفكر الإسلامي المصري البارز، أن ليس هناك فرق في دعم الثورة بكونها سنة أو شيعية.
وعن تسمية الشيعة بالروافض، أجاب المفكر الإسلامي محمد سليم العوا أن هذه التسمية تعود بنا إلى القرن الرابع والخامس الهجريين، وقال أن الشيعة ليسوا روافض ولا ينبغي لنا أن نسمي أنفسنا أننا أهل السنة وهم كفار، مضيفاً أنهم ليسوا كفاراً.
وأشار العوا الى أنه لا يجوز تسميتهم بالروافض لأنهم من أتباع أهل البيت عليهم السلام، مؤكداً أنهم في البحرين هم نصف أصحاب البلد أو يزيدون ومن حقهم ان يثوروا.
وانتقد الدكتور سليم العوا الاجراءات التي اتخذتها السلطات البحرينية مع الطائفة الشيعية في البحرين.


رمز الوثيقة: 69081

رابط المقال: http://siasatrooz.ir/vdcfyxdv.w6d1caikiw.html

سياسة روز
  http://siasatrooz.ir