كيف تتوقع ان تنتهي الاحتجاجات على قرار الرئيس المصري محمد مرسي بتوسيع صلاحياته؟
احتجاجات شعبية مستمرة حتي تراجع مرسي
احتجاجات محدودة فسيطرة مرسي على مقاليد الحكم
ازدياد نفوذ وشعبية قوى المعارضة بانواعها المختلفة
 
داخلية سياسة أخبار
تاريخ النشر : Tuesday ۱۷ April ۲۰۱۲ ساعة ۱۸:۳۰
 
 
العفو الدولية: القمع وحشي والاصلاحات شكلية بالبحرين
العفو الدولية: القمع وحشي والاصلاحات شكلية بالبحرين
 
وصفت منظمة العفو الدولية قمع النظام البحريني للمتظاهرين بالوحشي مؤكدة ان رد الحكومة البحرينية على النتائج التي توصلت لها لجنة بسيوني لتقصي الحقائق قد ثبت أنه غير مناسب مع استمرار عنف النظام ضد المتظاهرين وازمة حقوق الانسان والانتهاكات في البحرين.

 و رصدت منظمة العفو الدولية عدم انتهاء ازمة حقوق الانسان في البحرين في تقرير جديد بعنوان "اصلاحات منقوصة" نشر في العاصمة البريطانية لندن التي تتخذ المنظمة منها مقرا لها : حيث تقول ان البحرين فشلت في تحقيق العدالة للمتظاهرين وان البلاد لم تشهد تغييرا ملموسا منذ القمع الوحشي لاحتجاجات المعارضة العام الماضي .
وقال سعيد بومدوحة معد التقرير والباحث بالعفو الدولية في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية الثلاثاء: الاصلاحات هذه لم تلمس جوهر الموضوع وهو الافراج عن كل المعتقلين والنشطاء والمتظاهرين الذين شاركوا في التظاهرات السنة الماضية، مشيرا الى ان حوالي ۵۰۲ شخص حكموا من قبل المحكمة العسكرية التي تعتبر اجراءاتها في البحرين غير عادلة.
التقرير الحقوقى يأتى عشية انطلاق سباقات الفورمولا -۱ للسيارات في البحرين، ويشير الى ان حكومة المنامة ينصب اهتمامها الاساس في اعادة بناء صورتها والاستثمار في حملات العلاقات العامة لاظهار البحرين دولة مستقرة وأمنة، وذلك من اجل درء الانتقادات الدولية بدلا من اجراء اصلاحات سياسية حقيقية.
وبهذا الصدد قال بومدوحة : الحكومة تريد ان تعطي نظرة ايجابية عما يحصل في البحرين، لكن الواقع يختلف، حيث نرى ان انتهاكات ترتكب يوميا، وان تظاهرات تخرج يوميا وتطالب بالديمقراطية والاصلاحات، مضيفا ان هناك استخداما مفرطا للقوة من قبل رجال الامن البحرينيين.
رآى حقوقيون وبرلمانيون في تقرير العفو الدولية ورقة ضغط تدعم حملاتهم على الحكومة البريطانية لدفع حكومة المنامة للاستجابة لمطالب التغيير.
وقال اللورد ايريك ايفبرى نائب رئيس لجنة حقوق الانسان بمجلس اللوردات البريطاني: التقرير مهم لنا، فهو يدعم حملاتنا المطالبة بالافراج عن المعتقلين السياسيين وبتحقيق العدالة للضحايا و المساءلة الحقيقية. واضاف اللورد ايفنبري : لا يمكن لحكومة البحرين تتجاهل هذا التقرير كالتقارير المحلية، فهذا التقرير تمكن من توثيق الانتهاكات والقتل شبه اليومي بحق المدنيين.
ودعا تقرير العفو الدولية المجتمع الدولي الى عدم غض الطرف عن ازمة حقوق الانسان في البحرين، واصفا خطوات حكومة البحرين نحو الاصلاح بالفاترة وغير الكافية، مطالبا المنامة باظهار ارادة سياسية حقيقية باتجاه اصلاحات جذرية ملموسة.

رمز الوثيقة: 73128
 
Share/Save/Bookmark